قهوة صباحٍ


 قهوة صباحٍ

وصلت بنا حافلة " ساتيام " في صباح باكر إلى حدود فرنسا حيث رست بجانب مقهى، كانت مكتضة بالفارّين من أكبر معتقلٍ في العالم، مملكة العلويين٠
كان يومُ ميلادي ذلك التاسع من نونبر سنة 1988، رغم أن صاحبة المقهى أقفلت أبوابها في وجهنا لأسبابٍ تفهمتها فيما بعد، لكن الجميع تناولَ وجبة الإفطار في مكان آخر٠
غيرَ أنَّ قهوتي كان لها مداقٌ فريدٍ من نوعه، لا زال نسيمهُ عالقٌ بوجداني إلى هذا اليوم٠

Commentaires

Posts les plus consultés de ce blog

The republic of his majesty

Hassan 2